بنك باركليز يأخذ اتجاه صعودي بعد تصفية أعماله غير الأساسية

Barclays hanging and wall sign - photo - November 2016أخذت أسهم الشركة المصرفية والمالية بنك باركليز (بورصة نيويورك: بى سى اس) ميل صعودي في الاسبوع الماضي في أعقاب نتائج الانتخابات الرئاسية الأميركية. وفي الأسبوع الأخير من أكتوبر، أعلن البنك عن نتائج الربع الثالث من العام المالي 2016 والتي تخطت تقديرات المحللين. السهم الذي كان مستقر عند 9 دولار في ذلك الوقت، قفر إلى 1050 دولار في غضون عشرة أيام. والمناقشة أدناه تشرح أسباب الاعتقاد بأن السهم سيرتفع أكثر في الأيام القادمة

البنك الذى يتخذ من لندن مقراً له أعلن عن صافي الدخل في الربع الثالث بمبلغ 5.446 مليار جنيه، مقابل 5.481 مليار جنيه خلال نفس الفترة من عام 2015. ذلك، وارتفعت الارباح قبل خصم الضرائب في الربع الثالث من عام 2016 إلى 837 مليون جنيه، من 619 مليون جنيه في الربع الثالث من 2015. كما تجاوزت أرباح الربع الثالث قبل خصم الضرائب تقديرات محللي وول ستريت بـ811 مليون دولار

المؤسسة المصرفية التي تواجه بعض الصعوبات بسبب قضية بريكسيت الحالة، أعلنت عن زيادة قدرها 23 مليون جنيه في صافي ربح الربع الثالث ليصل إلى 509 مليون جنيه من 486 مليون جنيه في الربع المماثل من العام الماضي. الزيادة في صافي الدخل تعزى إلى ثبات حملة الأسهم عند 414,3 مليون جنيه مقارنة بـ417 مليون جنيه في العام الماضي

انخفض صافي الربح من الأعمال التجارية الاساسية الى 257 مليون جنيه في الربع الثالث من عام 2016، مقارنة بـ961 مليون جنيه في الربع الثالث من عام 2015. حيث تسبب رسم قدره 320 مليون جنيه من أعمال بطاقات الائتمان في الولايات المتحدة وبريطانيا في انخفاض صافي أرباح الأعمال الأساسية

وأعلن بنك باركليز عن صافي ربح في الربع الثالث قدره 72 مليون جنيه في أعمالها غير الأساسية، مقابل بخسارة صافية قدرها 628 مليون جنيه فى الربع الثالث من العام الماضي. في نهاية الربع الثالث وقفت نسبة (CET1) الخاصة بالبنك عند 11.6%. حيث ساهم بيع البنك لنسبة 12.2% من حصته في مجموعة باركليز الأفريقية المحدودة في 10 نقاط لنسبة (CET1). وأكد البنك أنه يسير في الطريق الصحيح نحو تلبية متطلبات رأس المال

وفي خطوة تهدف إلى انهاء الأعمال غير الأساسية، نجح البنك خلال الربع الثالث في بيع شركة ريسك أناليتيكز آند إنديكس سولوشنز المحدودة، الأمر الذي أدى إلى ربح قبل خصم الضرائب مقداره 535 مليون جنيه. كما تبع بيع شبكة التجزئة المصرفية الإيطالية
أيضاً خلال الربع، مما أدى إلى انخفاض في الأصول التي بها نسبة خطر كبيرة إلى 0.6 مليار جنيه. ويعتزم بنك باركليز إغلاق أعماله غير الأساسية في عام 2017. وعلى الرغم من قضية بريكسيت وتراجع سعر الجنيه، تمكن البنك من بلوغ عائد على الأسهم بنسبة 4.4% في الربع الثالث. وهكذا، وبالنظر إلى التحسينات في الميزانية العمومية، فمن المتوقع أن يظل السهم في نفس النطاق ومتفائل في الربع الحالي

يكشف الرسم التخطيطي السعر عن أن السهم لديه دعم كبير عمد 9. ويبين مؤشر تدفق الأموال أن الأموال تتدفق داخل السهم. ارتفاع مؤشر MACD يؤكد النظرة المتفائلة

Barclays - Technical Analysis - 21st November 2016

لذا، مع توقع زيادة اسعار السهم، يجب على متداول الخيارات الثنائية شراء خيار بيع لمسة واحدة خيار بسعر مستهدف 11,50 وتاريخ انتهاء في نهاية الاسبوع الثالث من ديسمبر